بث تجريبي

تابعنا علي مواقع التوصل الاجتماعي

"الروايَةُ الثَّامِنَةُ في عالَمِ أوز، عن مُغامَرةِ المُتشَرِّد للبَحثِ عن شَقيقِه المحبوسِ عِندَ مَلِكِ النووم. تُرافِقُه بيتسي بوبين، التي تَصِلُ الأراضي الخَياليَّة بَعدَ تَحطُّم سفينَتِها في عرض البحر مع البَغلِ هانك، وبوليكروم ابنةِ قَوس قُزَح، والأميرة أوزجا، الأميرة المَنفيَّة من مملَكةِ الوَرد. بيتسي بوبين ستكون رَفيقةَ دورثي في مُغامَراتها القادِمَة، ومَملَكَة النووم سَتحدُثُ فيها تَغيُّراتٌ هائِلَة، وبالطَّبع سَتُلاحِظون قِصَّةَ الحُبِّ بين الجندي جو كتب والأميرة أوزجا، ولم يَبخَل علينا المؤرِّخُ المَلَكيُّ لأرض أوز بالمزيد من المُغامَرات المُثيرَة للاقتحام وغَزو مَملَكةِ النووم وإنقاذ شقيق المتشرِّد. إنه عالَمٌ من إبداع الكاتِبِ الأمريكيِّ فرانك باوم (مايو 1865- مايو1919)، ومع كلِّ روايةٍ يحيكها، تُبهَر جميعُ الأعمارِ، وتُطالِبُه بالمزيد؛ فكَتَبَ أربعَ عشرةَ روايةً، واستَكمَلَ تلاميذُ وأحفادُ فرانك رواياتِ عالَمِ أوز. ومُنذُ عام 1900 لم يتوقَّف العالَمُ عن الإعجابِ بها، وتَرجَمَتِها في تَرجماتٍ وطبعاتٍ لا نهائيَّة، كما أنَّها تَحوَّلَت إلى المسرح والسينما."