بث تجريبي

تابعنا علي مواقع التوصل الاجتماعي

"تَقودُ المُغامَراتُ كابتن بيل، البَحَّارَ العجوزَ ذا السَّاقِ الخَشبيَّة، وتروت، الفَتاةَ الصَّغيرَةَ- إلى مَملَكةٍ مَعزولَةٍ ومَنسيَّةٍ داخِلَ أرض أوز. وهُناكَ يَشهَدون مُؤامَراتٍ لَئيمةً لإفساد قِصَّةِ حُبٍّ بينَ الأميرة وصَبيِّ البُستانيِّ، ولكنَّهم يَقعون في مزيدٍ من المشاكِلِ والمُؤامَرات، حتَّى يَحضِرَ بَطَلُ أرضِ أوز، خيال المآتة. ولكن هل يستطيعُ رَجُلُ القَشِّ إنقاذَ الموقِفِ المُعقَّد الَّذي وَقَعَ أبطالُنا فيه؟ ومواجَهَة السِّحر الأسوَدِ والمُرعِب للسَّاحِرَة بلينكي؟ دَعنا نَستَكشِف الرواية التاسعة من عالم أوز! إنه عالَمٌ من إبداع الكاتِبِ الأمريكيِّ فرانك باوم (مايو 1865- مايو1919)، ومع كلِّ روايةٍ يحيكها، تُبهَر جميعُ الأعمارِ، وتُطالِبُه بالمزيد؛ فكَتَبَ أربعَ عشرةَ روايةً، واستَكمَلَ تلاميذُ وأحفادُ فرانك رواياتِ عالَمِ أوز. ومُنذُ عام 1900 لم يتوقَّف العالَمُ عن الإعجابِ بها، وتَرجَمَتِها في تَرجماتٍ وطبعاتٍ لا نهائيَّة، كما أنَّها تَحوَّلَت إلى المسرح والسينما."